أخبار

سامية ذياب: الزيادة في أسعار حلويات العيد تتراوح بين 10 و15%

أكدت سامية ذياب رئيسة الغرفة الوطنية للحلويات التونسية التابعة للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، اليوم الأربعاء 27 أفريل 2022 أن الإقبال على اقتناء حلويات العيد شهد تحسنا مقارنة بالسنة الفارطة إلا أن القطاع المنظم يشهد صعوبات بسبب تزايد المحلات العشوائية وعمليات بيع الحلويات عبر صفحات التواصل الاجتماعي.

وأوضحت سامية ذياب رئيسة الغرفة الوطنية للحلويات التونسية لدى مداخلتها في برنامج رمضان اكسبراس، أن الغرفة عملت على أن تكون أسعار الحلويات متوازنة وتستجيب للقدرة الشرائية للمواطن.

وأشارت إلى أن الزيادة في الأسعار لم تتجاوز 10 إلى 15 بالمائة مقارنة بالسنة الفارطة، رغم ارتفاع أسعار كل المواد الأولية، بـ 30 بالمائة على أقل تقدير.

وأكدت أن نقص بعض المواد الأولية في الفترة الأخيرة، أحدث إضطرابا على سير العمل في بعض المؤسسات، كما أشارت إلى أن تكلفة إعداد حلويات العيد في المنزل أصبحت مرتفعة نظرا لغلاء أسعار المواد الأولية والتي يقتنيها أصحاب محلات صنع الحلويات بالجملة وبأسعار أقل، وهو ما يمكّن من الضغط على الكلفة.

وأفادت بأن القطاع يعاني من مشكل الانتصاب العشوائي والبيع على صفحات التواصل الاجتماعي، وأشارت إلى أن قانون حفظ الصحة لا يشمل إلا القطاع المنظم ليبقى القطاع العشوائي دون رقيب، وقالت إن السلطات لا يمكنها مداهمة المحلات العشوائية إلا بتوفر سند قانوني ودعت  المواطن إلى أن يقصد الأماكن التي تنشط في النور، وطلب فاتورة تمكنه من ضمان سلامته وكل حقوقه.

الرابط:اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى